الإطلاق الرسمي للنظام الوطني الخاصّ بالطالب رائد الأعمال في مقرّ الوكالة الجامعية للفرنكوفونية
  2018-12-20
المكتب الاعلامي - بيان

 

تم الإعلان الرسمي عن النظام الوطني الجديد الخاص بالطالب رائد الأعمال في لبنان، الذي صادقت عليه وزارة التربية والتعليم العالي في لبنان والذي سيعتمد قريباً في مختلف الجامعات في لبنان، خلال لقاء في مقرّ الوكالة الجامعية للفرنكوفونية في الشرق الأوسط، طريق الشام، في حضور الفائزين بالمباراة الطالبية الأولى في إطار مشروع "تطوير ريادة الأعمال لدى الطلاب في لبنان" (DEEL)، وشركاء المشروع والصحافيين.

شكّل هذا اللقاء فرصةً لإعطاء الكلمة للطلاب الفائزين بالطبعة الأولى من المباراة الوطنية حول إنشاء الشركات التي نظّمت هذه السنة بمشاركة عشر جامعات لبنانية وقد أمضى هؤلاء فترة تدرّج لمدّة شهر كامل في فرنسا في "قطب طالبي للإبداع ونقل المهارات وريادة الأعمال" (PEPITE).

وفي كلمته الافتتاحية، قال السيد أرفي سابوران، المدير الإقليمي للوكالة الجامعية للفرنكوفونية في الشرق الأوسط: "صمّمت الوكالة الجامعية للفرنكوفونية برنامج "تطوير ريادة الأعمال لدى الطلاب في لبنان" خصيصاً للطالبات والطلاب اللبنانيين بهدف مساعدتهم في تطوير مهاراتهم وإبداعهم، ما يسمح بتوسيع آفاقهم المستقبلية. وطُوّر هذا البرنامج بالتنسيق مع عدد كبير من الشركاء، بما في ذلك وزارة التعليم العالي في لبنان، تجمّع رجال الأعمال اللبنانيين RDCL-World، الحاضنتين بيريتك وسمارت إيزا، و15 جامعة. ويعرف هذا البرنامج نمواً مطرداً ولا شكّ أنّه سيتوّج بنجاح باهر."

يطمح برنامج DEEL إلى تطوير ثقافة حقيقية لريادة الأعمال لدى الطلاب اللبنانيين وذلك من خلال أنشطة التوعية والتدريب والمرافقة وإلى مساعدة الطلاب في إثراء مهاراتهم الإبداعية والابتكارية من أجل توسيع مروحة الخيارات المهنية المتوافرة لهم في المستقبل.

على صعيد آخر، أطلق المدير العام للتعليم العالي، السيد أحمد جمّال، رسميا النظام الوطني للطالب رائد الأعمال وأفاد أنّ هذا النظام يرمي إلى "تثمين الجهود الإضافية التي يبذلها الطالب لينطلق في عالم ريادة الأعمال".

من جهتها، عرضت السيدة سناء صفا، رئيسة قسم الاقتصاد والإدارة في الكونسرفاتوار الوطني للفنون والمهن، والسيدة إيليان مهاوج، مديرة مركز الاندماج والتنمية المهنية في جامعة الحكمة، آليات تطبيق النظام الوطني للطالب رائد الأعمال في مؤسّستيهما.

ومنح السيد أرفي سابوران رسمياً، باسم شركاء برنامج DEEL، نظام الطالب رائد الأعمال إلى الفائزين بالطبعة الأولى من المباراة.

 

ثم تحدث رائدا الأعمال الشابان اللذان أطلقا مشروعهما الخاصّ بنجاح عن مسارهما لإلهام الطلاب رواد الأعمال المستقبليين. فشرحت سولين لو فرانسوا، الحائزة على النظام الوطني للطالب رائد الأعمال في فرنسا، والتي وصلت إلى الدور النهائي من مباراة المرأة الفرنكوفونية رائدة الأعمال في العام 2017، التحدّيات التي واجهتها في صدد إنشاء MyAftersCool. وتناولت تيريز كيروز وغسّان زغيب، الطالبان في الجامعة الأميركية في بيروت والفائزان بمباراة المرأة الفرنكوفونية رائدة الأعمال للعام 2017 وبمباريات أخرى، مغامراتهما في مجال ريادة الأعمال مع مشروع YallaBus.