"ألفا" تفتتح متجرها الجديد في بكفيا
  2018-12-20
المكتب الاعلامي - بيان

 

  إفتتحت شركة ألفا، بإدارة أوراسكوم للإتصالات، متجرها الثالث عشر في لبنان في بكفيا ضمن خطة التوسعة التي بدأتها الشركة في 2018 لتعزيز حضورها في كل المناطق ومواكبة التطور التكنولوجي في كل متاجرها ضمن الـflagship concept. وحضر معالي وزير الإتصالات جمال الجراح ورئيس مجلس إدارة شركة ألفا ومديرها العام المهندس مروان الحايك ورئيسة بلدية بكفيا نيكول الجميل وفاعليات من المنطقة.

بداية، قال الحايك: "هذا الفرع في بكفيا هو فرعنا الجديد السادس. سابقا كان الفرع الأقرب الى أهالي المتن متجرنا الرئيسي في مقر ألفا في الدكوانة وقبل ذلك في فرن الشباك. من هنا، تأتي أهمية هذه الخطوة، فمحافظة جبل لبنان هي الأولى  لنا من حيث عدد المشتركين والإيرادات. وقضاء المتن  بالتحديد هو الأول في هذا الإطار إذ يضم حوالي 10 بالمئة من مشتركينا وأكثر من 12 بالمئة من الإيرادات مصدرها هذه المنطقة". صحيح أن وجودنا تأخر في هذا القضاء، لكن أن نصل متأخرين خير من ألا نصل".

ولفت الحايك إلى أنّ هذا الفرع " سيخدم حوالى 1500 زائر شهريا من خلال فريق عمل مؤلف من خمسة أشخاص، وهو يغطي  كل المتن  من ساحله حتى أعاليه، وصولا إلى صنين". ولفت إلى "أن توسعنا لا يقتصر على متاجر ألفا فقط بل يشمل الشبكة الخلوية أيضا، فلدينا 90 محطة في هذا القضاء حاليا سيضاف إليها 20 محطة أخرى وذلك ضمن مشروع التوسعة الذي بدأناه أوائل 2018 ومستمرون فيه لنضيف 500 محطة في كل لبنان". وأشار إلى "أنه ستكون لقضاء المتن حصة كبيرة من الجيل الخامس الذي اختبرناه في 2018 وسنطلقه تجاريا في 2019 إذ يوجد في هذا القضاءheavy users  يتطلعون الى اختبار كل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا". وختم: "سنستمر في تحقيق خطة التوسعة التي وضعناها بمباركة ودعم الوزير الجراح، وسنفتتح قريبا فروعا أخرى لمتاجر ألفا في جبيل وسوليدير وغيرها من المناطق".

من جهته، شدّد الوزير الجراح على أهمية الإستراتيجية الجديدة المتبعة من شركة ألفا بدعم من الوزارة والتي تقوم على تواصل المباشر مع المواطن. وقال إن هذه الخطوة ستشمل معظم المناطق بحسب عدد المشتركين أو المردود  تحقيقاً لخدمة  أفضل وتحقيق حالة من الترابط بين الزبائن والشركة، وهناك حاجة لذلك نظراً للعروض الكثيرة المتوفرة للمواطن التي تقدمها شركة ألفا. وأثنى على جدية فريق عمل ألفا في التعامل مع المشتركين وعلى ضرورة دعم ألفا والوزارة الشركات الناشئة  من خلال تطوير الاقتصاد والنهوض بالبلد. وفي الختام شكر الجراح الحايك عل الدقة في التنفيذ وفي العمل على ما يصب في مصلحة البلد.