تانيا صالح تنقل مهرجان"بيروت أند بيوند" إلى عالم موسيقي مُزدان بإبداعها
  2018-11-23
المكتب الاعلامي - بيان

 

في السادس من كانون الأول 2018 لنا موعد ضمن مهرجان "بيروت آند بيوند الدولي للموسيقى" مع حفلة إستثنائية لا تشبهما أعتاد عليه المشهد الفني في لبنان. عندما يُذكر اسم تانيا صالح، يعرف الجمهور الذوّاق ان ما سوف يسمعه ويراه هو إنعكاس إبداعي لعمل جميل نفذته فنانة لبنانية فريدة، صاحبة مواهب متعددة، تغني، تكتب، ترسم الجداريات، تحتفي بالثقافة والإنسان وتبرز قيمتهما وتقديرها لهما. ومن هنا فإن مشاركتها في هذا المهرجان الذي يحيي دورته السادسة هي تمثيل صادق للموسيقى المستقلة الحرّة التي يروّج لها هذا الحدث المميّز.

تانيا صالح، الحائزة على عدة جوائز عالمية، اختارت منهجاً ريادياً ونجحت فيه، اعتمدت فنً بديلاً ودمجت أنماطاً موسيقية مختلفة فخلقت قوس قزح فني ثقافي يبهج الحواس. ترتدي أعمال تانيا صالح الأمينة لمبادئها الإنسانية، عباية عالمية مطرّزة بقيم المحبة والإلفة والتعاون، ومزينة بدرر شعرية وثقافية قامت الفنانة المتكاملة بإستخراجها من خزائن الشرقالغني، تراث خلّفه خيرة الكتاب والشعراء، ولم تغفل إشراك حكايات أشخاص تركوا بصماتهم فيالحياة اليومية. حفلها القادم هو فرصة عظيمة للاستمتاع بأغانيها المميزة، والتمتع بإتقانها وموهبتها وإبداعها في كل من الموسيقى والكلمات، واكتساب الرسائل الهادفة، وكل ذلك من خلال ألبومها "تقاطع".

ووفقاً لتانيا صالح، يشكل ألبوم "تقاطع"،"نهجاً جديداً اعتمدته حالياً في مسيرتي الفنية، عملي زاوج بين الشعر العربي والألحان الشرقية وفن الشارع والخط العربي، مع الموسيقى الإلكترونية المعاصرة. هذا العمل هو محاولة لنقل صورة عن عالمنا العربي الذي يقف اليوم مهتزاً حائراً على مفترق مسارات وتناقضات وتحديات. هو محاولة متواضعة للمشاركة بإيجاد أرضية ثقافية جامعة تبني عليها الأجيال العربية القادمة منصات ثابتة وموحدة الأهداف للإنطلاق نحو غد أفضل".

جرى إطلاق هذا المشروع متعدد الأبعاد من خلال شركة  KirkeligKulturverkstedومقرها أوسلو، وتم إنجازه من خلال التعاون مع منتج الموسيقى الالكترونية التجريبية خليل جدران. وهو يتعلق بالقضايا محل الاهتمام في الشرق الأوسط، والتي يتم دمجها بذكاء وحماس في عناصر بصرية وسمعية مبتكرة لخلق شيء أكثر من مجرد ألبوم.

وتأتي هذه الحفلة ضمن سلسلة من حفلات دعيت تانيا صالح البارعة لتقديمها في أماكن مختلفة خلال عام 2018 مثل مسرح الجنينة في القاهرة، ومهرجان أوسلو للموسيقى العالمية، ومركز نوبل للسلام في أوسلو،مهرجان "موسيقى بدون تأشيرة" في الرباط، و بعد حفلها في مهرجان "بيروت آند بيوند" سوف تسافر الفنانة للغناء في "معهد العالم العربي" في باريس.